1

مهرجان الربيع

بعد تقديم القرابين في احتفال إلهة المطبخ، الذي يُحتفل به عادةً يوم 23 ديسمبر في التقويم القمري، يبدأ الناس بالاستعداد لمهرجان الربيع من خلال ذبح الخنازير في السابع والعشرين، وإعداد فطائر الأرز الدَّبقة في الثامن والعشرين، وكعكة الأرز الدَّبقة في التاسع والعشرين. وعشية رأس السنة، يتم تقديم مجموعة متنوّعة من المأكولات الشهية، ويشكّل الديك الكبير المطهو بأكمله الطبق الرئيسي على كل موائد العشاء. ويحتسي الناس نبيذ الأرز الدَّبق اللذيذ، ويتناولون الفطائر غير المحشوة والمطهية بشراب السكر. تستمرّ فعاليات الاحتفال بمهرجان الربيع حتى اليوم الخامس عشر من السنة الجديدة، بعد تناول كرات الأرز الدَّبقة. وفي بعض المناطق، يستمرّ المهرجان حتى 30 يناير.

2

يوم الرياح المحظور

يشكّل "يوم الرياح المحظور" أحد مهرجانات ياو التقليدية، وهو احتفال مفعم بالألوان تُستخدم فيه الأجراس الرنّانة ويتم قرع الطبول، فضلاً عن الأغاني الأوبرالية ورقصة الأسود.

3

مهرجانات دونغ القومية

تُقام فعاليات مهرجان دونغ التقليدي هذا في 3 مارس من كل عام. فتنطلق المفرقعات النارية وتُقام الأنشطة مثل مسابقات عزف الناي والرقص. ويحتفل كبار السن تحت ظلال الأشجار الملوّنة مع طيورهم المغرِّدة، فيما يغنّي الأطفال الصغار للحبّ بأسلوب الترنيمة التجاوبية. وعند حلول المساء، تُضاء نيران المخيّمات وينشدُ الناسُ أغاني دونغ الأوبرالية والفولكلورية. تسود الأجواء المبهجة قرى دونغ بأرجائها كافة.